Esperance-de-Tunis.net
Toute l’information sur le doyen des clubs tunisiens

تلفزيون الصعاليك

لم يسبق لمؤسسة التلفزة الوطنية السقوط إلى الحضيض مثل ما وصلت إليه في الفترة الأخيرة حين أصبح يرتع فيها صعاليك بدون رقيب و لا حسيب. مؤسسة رفع مسيّروها أيديهم عن ما يمكن أن نسمّيه أدنى الحياد و الإحترام تجاه المشاهدين و خاصّة منهم أحباء الرياضة دون آخرين

فبعد ما أتحفتنا القناة الوطنيّة الثانية ذات يوم 5 أكتوبر الجاري ببلاغ تعلم فيه أنها ستبثّ لقاء تذكاري أجراه « فريق الشعب » بمناسبة إحتفاله بعام و مائة عن تأسيسه في مبادرة أقل ما يقال عنها أنها فيها تعاطف مفضوح و إنكار تامّ لما حقّقته فرق أخرى من بطولات و نجاحات، على غرار الترجي الرياضي التونسي الذي إحتفل بمائويته و لم ترى التلفزة الوطنية حاجة في إحياء أي ذكرى له رغم شعبيّته الكبرى في تونس و خارجها ها أنّ قناة الوطنية الأولى تنشر بلاغ نقل مقابلة إياب الدور السادس عشر لرابطة أبطال إفريقيا مُرفقة هذا البلاغ بصورة غابت فيها نجوم الترجي عن شعاره في حين حضرت النجمة الوحيدة في شعار الفريق المنافس إتحاد طرابلس في حركة إستفزازية مقيتة تعرب عن إرادة واضحة للمساس من هيبة الترجي الرياضي و الحطّ من شأنه

فمن خلال موقعنا الداعم للترجي الرياضي التونسي العريق و لجماهيره العريضة نرفع أصواتنا بكلّ قوّة ضدّ هذا العبث الساقط و المتدنّي المتأتّي من مؤسسة وطنية أصبحت ترمز إلى الانحطاط و قلّة المهنيّة و الحياد على المستوى الرياضي إلى جانب عجزها الفاضح في ضمان نقل مباريات كرة القدم للمواطنين الذين يدفعون أموالهم لمؤسسة سقطت في أيادي عديمي الكفاءة

Partager sur facebook
Partager sur twitter
Partager sur linkedin
Partager sur whatsapp
Partager sur email
صاحب المقال

Rechercher sur le site