يتحول الترجي الرياضي التونسي ظهر اليوم إلى مدينة جرجيس أين سيواجه الترجي الرياضي الجرجيسي في إطار الجولة 25 و قبل الأخيرة من البطولة الوطنية لكرة القدم. و كان الترجي العاصمي قد ضمن التتويج بالبطولة و في رصيده إل حد هذه الجولة 57 نقطة من 17 إنتصار و 6 تعادلات و هزيمة وحيدة سجل فيها 43 هدف في حين قبل 16 في حين يأتي ترجي الجنوب في المرتبة 13 و قبل الأخيرة برصيد 20 نقطة جمعها من 3 إنتصارات و 11 تعادل و 10 هزائم سجل خلالها 12 هدف و قبل 36.

تقابل الفريقان سابقا في 41 مناسبة كانت في السيطرة لأبناء باب سويقة برصيد 28 إنتصار و 10 تعادلات مقابل 3 إنتصارات للعكارة و سجل هجوم المكشخة 73 هدف مقابل 20 هدف لأبناء جرجيس.

في جرجيس، تقابل الفريقان 20 مناسبة كان فيها الفوز عاصمي في 11 مباراة مقابل فوزين للمحليين في حين إنتهت 7 مقابلات بالتعادل و سجل العاصميين 23 هدف مقابل 11 أهداف لترجي الجنوب

أول مباراة في جرجيس كانت في موسم 1991ـ1992 و إنتهت بفوز الضيوف بهدف لصفر في حين كانت آخر مباراة يوم 3 أكتوبر 2014 و إنتهت بالتعادل دون أهداف.

أول فوز للمحليين كان في موسم 1995ـ1996 بهدف لصفر في حين كان آخر إنتصار لهم في موسم 2012ـ2013 بنفس النتيجة بفضل هدف ماهر عامر.

آخل فوز للمكشخة كان يوم 29 ماي 2016 بهدفين لهدف سجل لأبناء باب سويقة كلا من سعد بڤير و آدم الرجايبي في حين سجل هدف العكارة سليم بن بلڤاسم من علامة الجزاء.

أعرض فوز للترجي كضيف كان في موسم 1997ـ1998 بثلاثة أهداف دون رد.

مباراة الذهاب التي دارت يوم 29 نوفمبر 2017 في ملعب المنزه فاز فيها بطل تونس بهدفين دو رد كانت بأقدام فخر الدين بن يوسف و فرجاني ساسي من ضربة جزاء.

في صفوف المكشخة نجد حسين الربيع الذي لعب سابقا للترجي الرياضي الجرجيسي الذي يضم بدوره كلا من رائد الفادع المصاب و شاكر الرڤيعي المعارين من الترجي العاصمي.

محمد أمين بن صابر

PARTAGER